شكرا أختي خلود

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

أتمنى أن تكونوا بألف خير

هذه التدوينة ستكون نصف تقنية. هي عبارة عن قصتي بالمختصر المفيد في وطني، و أنا أحاول الخروج من القوقعة التي يحاصر بها بعضنا ان لم أقل أغلبنا هنا.

منذ بداية السنة الجديدة في الثانوي، كتلميذة جديدة و شخص جديد، لاحظت فروقات ضخمة بين المتوسط و الثانوي : أشخاص منفتحون، الجميع يسلم علي عند مرورهم بي رغم أنني لم أقابلهم من قبل، أشخاص مميزون و معروفون و محبوبون. هذه الفروقات و الصفات جعلتني أفكر، من أنا حقا؟ هل أنا مميزة حقا؟ و هل كنت لأحدث تغييرا في العالم بوجودي أو عدمه؟ لا أدري ان كانت هذه الأسئلة تتباذر على دهن كل طفلة مراهقة في سني، و لكني أحسست بضياع أفقدني قدرتي على كتابة مقال اخر، أو حتى عمل فيديو جديد تعليمي أفيد به غيري، و  اكتئاب حتى أنني كنت على وجه الغاء كل ما صنعته هنا في مدة عامين أو أكثر لسبب تافه و هو فكره. أظن أن هذا يعود لعدم وجود تشجيع حقيقي لي هنا في وطني، فاذا قلت لأحد أنني أكتب في التقنيات أو أنني أقوم بعمل فديوهات تعليمية انهمر علي ضاحكا ساخرا، و ان قلت لأستاذ غار مني و انهمر علي قائلا: “لن تصلي الى أي مكان، من أنت حتى تصبحي كذا و تفعلي كذا و كذا” أي أنه تحطيم ذاتي و نفسي. و البارحة فقط بينما كنت أتجول الانترنت كعادتي 🙂 وصلني ايميل منم صديقتي خلود مؤسسة مدونة دعني أرى ، و مما جاء فيها:

اليوم كنتي ومدونتك نموذج لفتيات في عمرك
كان عندي لقاء مع طالبات متوسط وثانوي نحدثهم عن العطاء وعن التطوع
فقلت لهم مثال رندا الجزائرية >> اللي هي انتي 😀
وكلمتهم عنك وعن مدونتك وعن عزيمتك لتصلي للأفضل بين اللي حولك وكيف تميزتي وأنشأتي مدونة وأنشأتي دروس فيديو تفيدين فيها الآخرين
لمست الدهشة والإعجاب بعملك في عيون الطالبات ، وبإذن الله تكونين دافع لهم حتى يبدعون ويفيدون الآخرين بما يتميزون به

الله يوفقك يارندا ويجعلك دائما مميزة ويجعل ما تفعلينه في ميزان حسناتك 🙂

فور قراءة الرسالة، أصبحت عيناي مليئتان بالدموع لما قالته خلود عني و وصفتني به. أدركت حينها أنني مميزة كغيري، و يجب أن أفتخر بمن أكون و ألا أستسلم و أن أعطي أفضل صورة عما يمكن لأبناء الجزائر أن يفعلوا ان كانت لديهم ارادة و توفرت لهم الظروف. و في الأخير، أتوجه بالشكر التام لأختي و عزيزتي خلود لأنها دائما تشجعني و توجهني للأفضل و هي السبب الرئيسي و أول من دفعني لبداية الكتابة باللغة العربية و التكلم بها صوتا، لكـ خالص تحياتي و أتمنى من الله تعالى أن يجزيكـ حسنات و يرفعكـ درجات عنده و يحميكـ و يحفظـكـ من كل شر و عين.

رندا

Advertisements

12 thoughts on “شكرا أختي خلود

  1. أنا اللي أشكرك يارندا
    تدوينتك أسعدتني والله
    إنتي فعلا رائعة ومبدعة ، وكل اللي يسخرون منك أشخاص فارغين فلا تعطينهم أي اهتمام ..
    ركزي على هدفك واسعي له وسيأتون هم نفسهم في يوم من الأيام ليباركوا إنجازك

    ربي يوفقك يارندا 🙂

  2. I’ve always loved your tech videos and your blog in general 🙂

    just keep on.

    I’m always encouraging you btw ^^, mabrouk la coupe du monde toooooo, u see it comes all at once 😀

  3. @خلود
    مشكووووورة أختي و الله انكـ غالية علي جدا. تسلمي و أنا عارفة هذا الشي الله يهديهم. نورتيني و ربي لا يحرمني منكـ يا عسل

  4. @martani_net
    I know ^_^ You’re my best friend and I’m honored by just being your friend. Thank you 😀
    Ouiiiiiii Mabrouk 3lina ^_^ yes it does.
    Thanx my best 🙂

  5. السلام عليكم ورحمة الله وبركااته:)
    اختي رندا,,
    انا من البنات اللي اتكللمت عننك أ.خلود قدآآمهم
    وانتي الصرآآحة تعتبري قدوة لكل البنات اللي في المرحلة الثانوية والمتوسطة..يععني مااشااء الله علييكي..احنا نفخر في بنات زيك في في عالمنا العربي

    اسستمري ولاتخللي اي اححد يوقف في طرييقك لتحقييق هدفك
    اخختك في اللهـ:):) ^.^

  6. و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته
    أهلا أختي نورتي المدونة :). تسلميلي و مشكووورة و كل التوفيــــــــق لكـ أيضا و ربي لا يحرمني منكم
    شكرا مجددا و نورتيني و الله

  7. راندا لا تلتفتي لاحد انتي مميزه بالفعل ولو كان تميزك في اشياء صغيرة من وجهه نظر المحترفين بس انتي مقارنه بالجاهلين محترفة
    و شوية شوية و مع الوقت خببراتك بتكبر و اسلوبك بيتطور
    موفقه يا غالتي

  8. أهليييييين بالندى
    نورتيني و نورت المدونة. معكـ حق، أحيانا تحسي بضيق نظرا لطريقة نظر الغير لـكـ و تهتمين لكيفية تقبلهم الأمر. و لكن مع الوقت تكتشفين أنك تتوقفين عن فعل أفضل شيء تعريفنه. شكرا أختي و الله سعدت كثيرا بمرورك 🙂

  9. الأخت رندا
    اولاً اهنئك على هذا الابداع المتواصل وهذه القدرة البلاغية باللغتين العربية والانجليزية وحتماً الفرنسية
    كنت ارغب في الإشارة الى شيء واحد وهو انني عندما استمعت الى تقاريرك كنت اظن انني استمع الى فتاة جامعية، وعندما تابعتك في التويتر وعرفت انك اصغر بكثير مما كنت اظن، امسكت رأسي وقلت لنفسي، اذا استمرت هذه الفتاة بهذه الحماسة والمعرفة فهي ستصبح علامة مميزة ليس على مستوى الجزائر فقط وإنما على مستوى العالم العربي.

    تابعي تواصلك وتألقك اختي، فأنتي افضل مما يظنون وحتى مما تظنين !!

  10. أهلين بأخي أنور
    شكرا جزيلا أخي و الله أحرجتني بكلامك و لم أعرف ماذا أقول 🙂 تحياتي اليك و أشكرك مجددا أخي و نورت مدونتي المتواضعة.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s